الرئيسية / أخبار منوعة / لعلي: تعاون كويتي ـ إماراتي كبير في مجال النشر والثقافة أشكناني: إدارة المعرض تقدم جميع التسهيلات للناشرين الكويتيين والعرب

لعلي: تعاون كويتي ـ إماراتي كبير في مجال النشر والثقافة أشكناني: إدارة المعرض تقدم جميع التسهيلات للناشرين الكويتيين والعرب

أسامة أبوالسعود

أجمع عدد من المسؤولين وأصحاب دور النشر الكويتية والعربية على أهمية معرض الكويت الدولي للكتاب كمناسبة أدبية ثقافية متميزة خليجيا وعربيا تهدف الى تنوير المجتمع وترتقي بالفنون والآداب وتضيف الكثير من المعرف للشباب والناشئة.

وأكدوا في لقاءات مع «الأنباء» أن المعرض له تأثير إيجابي كبير على حركة النشر والثقافة العربية.

كما تطرقوا إلى نجاح المعرض عبر دوراته الماضية في تحقيق أهدافه، مشيدين بالتسهيلات التي يقدمها للناشرين وكذلك للقراء والباحثين عن الكتب المفيدة.

في البداية، قال المدير التنفيذي لدار الكتب ومدير معرض ابوظبي الدولي للكتاب عبدالله ماجد العلي: نحن حريصون كل عام على المشاركة في معرض الكويت الدولي للكتاب فهو معرض مهم وتجربة غنية فيها تبادل للخبرات وايضا يهمنا الاطلاع على أحدث التجارب في مجالات النشر والإصدارات الحديثة.

وأضاف: كذلك من مهامنا الرئيسية الترويج لمعرض أبوظبي الدولي للكتاب واستقطاب الناشر الكويتي والعربي والدولي لحضور معرض أبوظبي الدولي للكتاب.

وعن مشاركتهم في المعرض، قال العلي: مشاركون بجناح بيع وأيضا جناح عرض وكذلك حضور عدد من الاجتماعات المهمة سواء مع المسؤولين عن المعارض العربية او مع الناشرين الكويتيين والعرب والدوليين.

وعن التعاون بين الكويت والإمارات في مجال معارض الكتب والمطبوعات والنشر، قال العلي: «طبعا هناك تعاون كبير في قضايا النشر والثقافة بين الكويت وأبوظبي والإمارات بشكل عام، وهذا التعاون نشاهده في الفعاليات المشتركة بين البلدين، فالناشر الكويتي حريص على حضور معرض أبوظبي الدولي للكتاب وكذلك الناشر الإماراتي حريص على المشاركة في معرض الكويت الدولي للكتاب.

وأشار إلى ان كثيرا من دور النشر والمؤسسات الثقافية والتراثية الإماراتية متواجدة في معرض الكويت الدولي للكتاب وعلى مدى سنوات طويلة، ومؤكدا ان هذا دليل على نجاح معرض الكويت الدولي للكتاب.

وعن التسهيلات التي تقدمها الكويت من خلال معرض الكتاب، قال العلي: «لا شك ان بلدنا الثاني الكويت الشقيق دائما يرحب بنا ويقدم لنا كل التسهيلات من خلال المعرض لعرض جميع إبداعات المفكرين والكتاب والمثقفين من الإمارات او المؤلفات الثقافية والتراثية العديدة التي تقوم دور النشر الإماراتية بطباعتها والهدف الرئيسي بالطبع هو نشر الثقافة والإبداع في مختلف الفنون والآداب».

إقبال متميز

من جانبه، قال مدير دار «بلاتينيوم بوك» جاسم أشكناني «بلاتينيوم تحرص كل عام على المشاركة في معرض الكويت للكتاب وتتميز كل عام بما تقدمه من إصدارات متنوعة، ولله الحمد لدينا هذا العام عدد كبير من الإصدارات الممتازة لمؤلفين كويتيين وخليجيين وايضا من الدول العربية».

وأشار الى ان «بلاتينيوم بوك» اول دار نشر شبابية كويتية تهدف في المقام الاول الى تشجيع الشباب على التأليف وعلى القراءة، لافتا الى ان الإقبال في اليوم الاول لمعرض الكويت للكتاب يعد متميزا.

وأوضح ان إدارة معرض الكويت للكتاب تقدم جميع التسهيلات للناشرين سواء الكويتيون او من الدول الخليجية والعربية، موضحا ان إدارة المعرض تتميز عاما بعد عام في تنظيم وإدارة معرض الكويت الدولي للكتاب سواء من حيث دور النشر وزيادتها او الفعاليات المختلفة التي تنظمها إدارة المعرض.

من جهتها، قالت الرئيس التنفيذي لدار روزا في دولة قطر عائشة الكواري ان دار روزا اول دار نشر قطرية خاصة، لافتة الى ان هذه أول مشاركة رسمية للدار في معرض الكويت الدولي للكتاب الـ 42 بعد تأسيس الدار.

وأوضحت ان المشاركة في معرض الكتاب بـ 12 عنوانا لمؤلفين قطريين بين رواية ودراسات ومقالات وشعر، مؤكدة ان الهدف الأساسي من تأسيس دار روزا للنشر هو إثراء المكتبة العربية بالإصدارات الرصينة، وثانيا: دعم الكتاب والمؤلفين القطريين. وتابعت الكواري قائلة: ليس هدفنا فقط النشر والتوزيع ولكن التمكين أيضا حيث بدأت الدار عمل دورات تدريبية لفنون الكتاب والنشر وغيرها.

ووجهت الشكر لإدارة معرض الكويت للكتاب على إتاحتهم هذه الفرصة أمام دار روزا للنشر «وبإذن الله نتطلع الى ان تكون مشاركتنا القادمة أكثر انتشارا».

إقراء أيضا

بالفيديو.. حنان الرومي وقّعت «همس الخريف»: الواقع أغرب من الخيال

شاهد أيضاً

وفاة خبيرة التجميل رفيف الياسري في ظروف غامضة

توفيت خبيرة التجميل الدكتورة رفيف الياسري في أحد مستشفيات العاصمة العراقية بغداد. وقال المتحدث باسم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *