الرئيسية / أدب / ان علي ان أخيم وسط التفاصيل التي تحترف شهية غموضك ، هاشم الجنابي

ان علي ان أخيم وسط التفاصيل التي تحترف شهية غموضك ، هاشم الجنابي

لكي اتعرف على المزيد من التائهين ،
وكان علي ان اشاكس جموع الاوهام ، لأنجو من اخر
فخ نصبته شراك عينيك ،
وأن أمعن في أمواج البحر وتلك الشطآن الماكرة ،
كي اتعلم من ذلك الزبد فنون الجفاء ،
وأخوض غمار فلسفة البحر والسماء وهما يستدرجان
اللون الأزرق كلما دعت الضرورة ،
كي اتقن مذهب التحايل كلما احسست بالظلالة
والبهتان ،
وان أتشعب في كل شاردة وواردة لكي أوقظ
بقايا عمري ،
لتتسع وتفرط في التهام غريزة خطاياك ،!

وكان لزامآ ان اغتنم صدمة ارتعاش رائحة
وحدتك ،
لكي اهمس في أذن ذلك الفراغ ،
كي يوغل في خيفتك طيلة تأريخ صمتك
الأرعن ..!

~~~ اليك ايتها المشاكسة … بقلم هاشم الجنابي

شاهد أيضاً

قصيدة وصية للشاعرة ميادة مهنا سليمان من/ سوريا/

قصيدة وصية للشاعرة ميادة مهنا سليمان من/ سوريا/ وَصِيَّةٌ أَبلِغُوهَا سَلامِيَ المُعمَّدَ بالحَنِينْ فَشُرُفاتِ الاشتِياقِ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *